منتديات الاسنام التعليمية

لكل الجزائريين
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
 | 
 

 ملخص الفلسفة الذاكرة و الخيال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير
Admin


عدد المساهمات: 226
تاريخ التسجيل: 08/11/2009
العمر: 33

مُساهمةموضوع: ملخص الفلسفة الذاكرة و الخيال   الثلاثاء فبراير 22, 2011 3:57 pm

الذاكرة و الخيال
مفهوم الذاكرة هي قدرة نفسية عقلية تقوم على احياء حالة شعورية ماضية مع العلم انها جزء في حياتنا الماضية و يعرفها " اندري لالاند " الذاكرة هي وضيفة نفسية تتمثل في حالة شعورية ماضية مع التعرف عليها من حيث هي كذلك "
وضائف الذاكرة
التثبيت و الاسترجاع و التعرف
وفي عملية التثبيت تساهم مجموعة من العوامل منها العوامل الموضوعية المتعلقة باالخبرة و العوامل الذاتية المتعلقة باالذات
انواع التذكر هناك نوعان
تذكر ارادي و هو استرجاع صور ماضية بطريقة ارادية و بذل جهد ذهني فاالعقل يتعين وفق ما يحتاجه لكي يتكيف مع المواقف الراهنة و تتدخل فيه مختلف القدرات النفسية من ذكاء و انتباه و تركيز .
تذكر عفوي 'تلقائي' هو العودة التلقائية لبعض الحالات الشعورية دون تدخل الارادة ا الخصائص العضوية للذاكرة
النضرية المادية البيولوجية من روادها " ريبوا"
حسب هذه النضرية التذكر وضيفة ياديها الدماغ فعملية التثبيت و الاسترجاع مرتبطة باجهزة عضوية بيولوجية موجزدة علئ مستوئ الدماغ فهي المسؤولة عن مختلف عمليات الذاكرة فاالذكريات عبارة عن اثار مادية تخلفها الخبرات علئ مستوى خلايا في القشرة الدماغية تسمئ البروكا فكلما استفادت الخبرة من التكرار كلما كان اثارها اعمق و باالتالي نسيانها اصعب اعتبر ريبوا " الذاكرة بيولوجية باالماهية الجوهر و نفسية باالعرض الثانوية " و الادلة التي اعتمادوها الاصابة على مستوى الدماغ فهذه الاخيرة قد تؤدي لافتقاد الكلي او الجزئي لذلك فان طبيعة الذاكرة اساسها الفاعلية العضوية المرتبطة باالجسم وو ضائفه .
المدرسة النفسية من روادها " برغسون "
ويرى انصار هذه النضرية و علئ راسهم برغسون ان الذكريات ذات طابع نفسي و ليس مادي فالذاكرة جوهر نفسي معقد لا نستطيع الوقوف على حقيقته اذ تحفض الذكريات في الانا العميق و تضهر مساحة للشعور اذا كانت مؤثرة اما الذكريات العابرة فتتعرض للتلاشي فالذاكرة عنده نوعان ذاكرة نفسية و هي الذاكرة الحقيقية و الذاكرة المادية التي تشمل كل العادات التي اكتسبها الانسان عن طريق التكرار .
الذاكرة و المجتمع من روادها " هالبفاكس "
في مقابل الطرحين السابقين اقر علماء النفس ان فعل التذكر فعلا فردي يتوقف على انفعالات الشخص لكن علماء الاجتماع و على راسهم هالبفاكس الفرنسي يرون ان فعل التذكر مرتبط بما يقدمه لنا المجتمع من اطر مختلفة فاالانسان عندما يتذكر يعتمد على المجتمع الذي يعيش فيه فهو جزء من واقع اجتماعي عام فهناك مفاهيم و معارف مشتركة بين افراد المجتمع و في هذا الصدد يقول هالبفاكس " ان ذكرياتنا ليست حوادث نفسية محضة او مادية ترتبط باالدماغ بل هي تجديد بناء الحوادث بواسطة الاطر التي يعدنا بها المجتمع " و يضيف " الجماعة التي انا جزء منها تقدم لي في كل ان الوسائل الكفيلة باعادة تركيب هذه الذكريات " و اللغة هي التي تدعمنا في كل لحضة في اعادة بناء ماضينا فالذكريات تبداء و تنتج و نخزن عندما يبداء الارتباط باالمجتمع .
الاسترجاعية بين التخيل و التذكر
مفهوم التخيل هو استعادة و استحضار حالات شعورية ماضية و اعادة تركيبها بطريقة لا واقعية و قد عرفه " ابن سينا " انه القدرة على التصرف في الصور الماضية باالتحليل و التركيب "
انواع التخيل هناك نوعان
التخيل التمثيلي و نجده عند عامة الناس و يتمثل في عودة الصور الماضية الى ساحة الشعور دون التعرف عليها اذ نتصور انفسنا في حالات مختلفة لا تربط بينهما روابط منطقية متينة و نجده خاصة عند الاطفال .
التخيل الابداعي و هو اخصب الانواع تنفرد به فئة المبدعين و العلماء فمثلا نيوتن انتقل عن طريق الخيال الخصب في حادثة سقوط التفاحة الئ قانون الجاذبية فاالتخيل الابداعي هو اللبنة الاساسية لبناء ابداعات في مختلف الميادين و من الميادين التي ابدع فيها الانسان ميدان العلم فكل الاختراعات العلمية هي ثمرة للتخيل ابداعي فاذا اراد العالم تفسير ضاهرة معينة يضع فرضية ثم تنقلب الى حقيقة علمية اذ تحققت بتجربة كما ابدع الانسان في ميدان الفن بمختلف فروعه فتحرر الفكر من قيود الزمان و المكان ليرتقي الى العالم المجرد كما ابدع في ميدان الفلسفة لبناء اساليب بحث منضمة بالاضافة الى ابداع الانسان للتكنولوجيا الحديثة التي تتطور باستمرار لتسهيل حياة الافراد كما ابدععو في السياسة و الاقتصاد فاالتخيل قوة مبدعة في الانسان و قد اختلفت الاراء بخصوص كيفية استرجاع و بناء الصور التخيلية فانصار النضرية التجريبية يرون ان التخيل يقوم على معطيات الواقع الحسي اذ يعيد الانسان بناء تلك الصور بطريقة جديدة اما النضرية الضواهرية فيرون ان التخيل يتم وفقا للحالة الانفعالية و النفسية للانسان .
نشاط الذاكرة بين قيود الزمان و المكان و النسيان
مفهوم النسيان سبق ان عرفنا التذكر بانه القدرة على احياء حالة شعورية ماضية مع العلم انها كذلك و في استرجاعنا لتلك الخبرات نكون مقيدين باالايطار الزماني و المكاني لكن في الكثير من الاحيان يجد الانسان نفسه عاجزا عن الاسترجاع و هذا العكس يعرف باالنسيان فقد يكون دائم او مؤقت من اسبابه عدم تثبيت المعلومات بطريقة جيدة باالاضافة الى عامل الزمان كما يؤثر عدم استعمال الخبرات و يتركها عرضة للنسيان باالاضافة الى المخدرات و النسيان نوعان
انواع النسيان هناك نوعان
نسيان عادي فحياة الانسان في تجدد دائم فهو يكتسب خبرات و يتخلى عن اخرى وفقا لاحتياجاته .
نسيان مرضي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elesnam.ibda3.org
 

ملخص الفلسفة الذاكرة و الخيال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» قصه من اغرب قصص الخيال مع السحر و الروحانيات
» فاعلية برنامج للتدريب على الخيال فى تنمية دافعية الإنجاز لدى عينة من الأطفال بدولة الإمارات العربية المتحدة
» قرص الموفق في الفلسفة 3 ثانوي
» دروس في الفلسفة: الفن
» دروس في الفلسفة: الدولة

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الاسنام التعليمية :: منتدى التعليم الثانوي :: السنوات الثالثة ثانوي-